بعد إحباط أخطر عملية تهريب أسلحة للحوثيين..

تحرك قبلي مفاجئ ضد الشرعية في عمق سيطرتها.. وهذا ما حدث

قبائل مأرب

أدان ابناء قبيلة قمصيت بمحافظة المهرة شرقي اليمن، الدعايات الكاذبة والمغرضة والمضللة في حق ابن القبيلة شموخ محمد سعيد محسن قمصيت ما تردد عن تهريبه للسلاح إلى جماعة الحوثي عبر منفذ شحن.

 

وحملت القبيلة في بيان لها حصل "الموقع بوست" على نسخه منه محافظ المهرة راجح باكريت المسؤولية الكاملة فيما وصفته نشر زوراً وبهتاناً في الموقع الاخباري الرسمي للسلطة المحلية بالمحافظة من ادعاءات كاذبة على ابن القبيلة المذكور بالتهريب.

 

 

وكان محمد قمصيت نفى في وقت سابق اليوم ما تردد عن تهريبه للسلاح إلى جماعة الحوثي عبر منفذ شحن بمحافظة المهرة، مؤكدا أن ما تردد حول هذا الأمر ليس سوى دعايات وتحريض تم الترويج لها من قبل بعض الجهات.

 

وقال البيان إن ما نشر محض افتراءات تستهدف النيل من سمعة القبيلة وأبنائها الشرفاء والذين طالما كانوا في مقدمة الصفوف والمواقف المشرفة لخدمة وطنهم بصفة عامة ومحافظتهم بصفة خاصة.

 

وأكدت القبيلة في بيانها أنها لن تتخلى عن حقها ومحاولة تشويه سمعتها من ذوي النفوس المريضة من أياً كان بهذه الاتهامات الزائفة المغلوطة والمغرضة.

 

واعتبرت ذلك مساساً بسمعة القبيلة ودليلاً واضحاً إلى ما آلت إليه الاوضاع السيئة في المحافظة في كافة المجالات والافلاس الأخلاقي والتسويق الرخيص للأكاذيب للنيل من سمعة القبائل وأبنائها الشرفاء.

 

ودعا البيان جميع قبائل المهرة وأبنائها إلى استنكار هذه الادعاءات الزائفة والمظللة والكاذبة والتي لا تمت للواقع بصلة

المهرة .. قبيلة

*الصورة تعبيرية

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص