إثيوبيا تفجر مفاجأة جديدة حول سد النهضة!

سد النهضه

قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، إن التأخير في تشييد سد النهضة قد أفرز زيادة في كلفة بنائه بنسبة 60%.

وأضاف أبي أحمد في إحاطة إعلامية لأعضاء مجلس النواب، أن "القادة يجب أن يكونوا دائما حذرين من قراراتهم لأنه لا يمكن لأحد أن يكون فوق القانون".

وأكد، أن "جميع الولايات تبذل جهدا تعاونيا في القبض على المجرمين وتسليمهم للعدالة وذلك لضمان سيادة القانون وأن الحكومة الولائية تعمل بالتعاون مع نظيرتها الفدرالية للقبض على المجرمين المشتبه بهم ويجب أن يكون هذا موضع تقدير".

وأشار إلى أن "استيعاب الأفكار المختلفة هو إظهار للديمقراطية وهو موضع ترحيب طالما أن الفرد لا يقدم طلباته بشكل غير قانوني. وينبغي ألا نمنع أي آراء معارضة ولكن نواجهها مع الحذر من أنها لن تأثر سلبا".

وبدأت إثيوبيا عمليات بناء سد النهضة عام 2011، ورصدت مساحة واسعة من الأراضي له، حيث يمتد المشروع على مساحة تبلغ 1800 كيلو متر مربع.

وقدرت كلفته الإجمالية بنحو 5 مليارات دولار أمريكي، أي ما يقرب 10 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

المصدر: وكالة الأنباء الإثيوبية

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص