هـــــام

الرئيس هادي يفاجئ الجميع ويوجه اليوم صفعة قوية للمبعوث الأممي الى اليمن بعد انحيازه للحوثيين (تفاصيل جديده)

الرئيس هادي ومارتن غريفت

وجه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي صفعة قوية للمبعوث الأممي الى اليمن  مارتن غريفيت وذالك بعدم الموافقه على مقابلته في الرياض للمرة الثالثة على التوالي الامر الذي اضره لمقابلة نائي الرئيس الفريق محسن ورئيس الوزراء بن دغر 

وكشفت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) الرسمية، أن مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث عرض، اليوم، علی قيادة الشرعية جملة من الرؤى والمقترحات لتحقيق السلام في اليمن.



وأوضحت أن نائب رئيس الجمهورية علي محسن صالح التقی ومعه رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم الأربعاء، في الرياض بالمبعوث الأممي لمناقشة المستجدات والجهود الأممية المبذولة للتوصل إلى حل سلمي.

قد يهمــــــــــــك:

محمد العرب يكشف عن الصيد العسكري الثمين الذي وقع اليوم بيد قوات الجيش واربك الحوثي في معقله ..شاهد

 

عــــــــاجل : مليشيا الحوثي تنعي رسمياً مصرع اشهر مقاتل حوثي منحه المشاط اعلى وسام في الشجاعة (فيديو)

فضيحة كبرى بالوثائق : هذا هو الطرف المتسبب بالارتفاع الجنوني للدولار وانهيار الاقتصاد اليمني ..شاهد

قائد عسكري بارز يصدم الجميع ويخون الرئيس هادي والسعودية ويصدر هذا الاعلان (الاسم)

 

وقالت "عرض المبعوث الأممي إلى اليمن جملة من الرؤى والمقترحات والجهود المبذولة لتحقيق السلام وتحقيق إنجاز ملموس على صعيد خطوات بناء الثقة".

وأفادت أن غريفث أبدی تقديره لحرص الشرعية على تحقيق السلام وإرساء الأمن والاستقرار.

نائب الرئيس، جدد من جانبه التأكيد على توجه الشرعية صوب السلام الدائم المرتكز على مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والقرار الأممي 2216 بما يفضي إلى إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة اليمنية.

وشدد بأن الحكومة الشرعية تعاملت بإيجابية مع كل دعوات السلام وجولات المشاورات، مقابل تعنت الانقلابيين وصلفهم، الأمر الذي يعكس استهتارهم واستخفافهم بالسلام وبجهود الأمم المتحدة.

بينما استعرض بن دغر خطوات ورؤى للحد من استمرار تضاعف الأزمة الاقتصادية.. مؤكداً في هذا الشان أن تحقيق ذلك يتطلب تضافر كل الجهود وتعاون ودعم الأشقاء والأصدقاء ووقف عبث الحوثيين بالمال العام ونهبهم للممتلكات العام والخاصة.

وتعد هذه ثالث زيارة للمبعوث الاممي الی الرياض يلتقی خلالها بقيادة للشرعية من غير أن يلتقي الرئيس عبدربه منصور هادي دون معرفة أسباب ذلك.

ويسعی المبعوث الأممي لاستكمال التحضيرات لعقد جولة جديدة من المشاورات بين حكومة الشرعية والانقلابيين خلال نوفمبر القادم بعد تعذر انعقاد الجولة الاولی التي دعا لانعقادها في جنيف مطلع سبتمبر الماضي ورفض وفد الحوثيين المغادرة من صنعاء علی طائرة أممية وإصراره علی طلب طائرة عمانية خاصة.

وتوقفت جولات الحوار اليمني قبل عامين بعد عقد ثلاث جولات: جولتين في جنيف وبييل السويسرية، والثالثة في الكويت، وتمخض عنها مشروع خارطة طريق شاملة لتحقيق السلام لكن تحفظت عليها الشرعية.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص