موسكو تختبر سلاحآ كهرومغناطيسيا متطورآ

صورة من الارشيف

قال نائب رئيس شركة "التكنولوجيا الإلكتر نية اللاسلكية الروسية، فلاديمير ميخييف، أن اختبار السلاح الكهرومغناطيسي الروسي يجري في بعض ميادين التدريب...

 



وكشفت وكالة "تاس" الروسية عن ميخييف قوله إن المدافع العاملة بالترددات العالية جدا تتطور بسرعة هائلة. ولا تجري حاليا تجربتها في المختبرات فحسب، بل وفي ميادين التدريب. ويجري العمل في الوقت نفسه على إعداد وسائل للحماية من هذا السلاح...


ويعرف السلاح الكهرومغناطيسي أو سلاح الترددات العالية جدا بأنه لا يستهدف السكان  والأفراد بل يستهدف مراكز القيادة والطائرات والرادارات والدبابات والدفاعات الجوية، وغيرها من الأسلحة الحديثة المزودة بالأجهزة الإلكترونية اللاسلكية وأجهزة الكمبيوتر والملاحة. ومن المعروف أن أي سلاح حديث يفقد التوجه في الفضاء و"يموت" فورا بمجرد أن يخلو من تلك الأجهزة...


وكان قد أعلن أحد كبار الضباط الروس في مجال الإلكترونيات اللواء، كيسلوف، في أكتوبر عام 2017، أن ميدان "كابوستين يار" التدريبي في مقاطعة "أستراخان" الروسية، شهد اختبار سلاح قائم على المبادئ الفيزيائية الجديدة مثل المدافع المغناطيسية والقذائف الإلكترونية وسلاح الترددات العالية جدا...

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص