مؤشر إيجابي للإقتصاد المصري

صوره من داخل البورصه المصريه



الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري اليوم الخميس، أن التضخم السنوي لأسعار المستهلكين بالمدن المصرية انخفض إلى 13.5% في يوليو من 14.4% في يونيو. وزادت مصر في أسعار الكهرباء والوقود والنقل على مدى الشهرين الأخيرين تلبية لشروط برنامج قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار، الذي وقعته في أواخر عام 2016 ويتضمن تخفيضات كبيرة في دعم الطاقة وزيادات ضريبية وارتفع مؤشر التضخم في مصر إلى مستويات قياسية بعد تحرير سعر صرف الجنيه المصري في نوفمبر عام 2016، لكنه عاد للتراجع مجددا في نهاية 2017، بعد أن اتخذت الحكومة حزمة من السياسات الاقتصادية، التي هدفت لخفض عجز الموازنة العامه...
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص