محافظ عدن الأسبق يخرج عن صمته ويوجه رسالة عاجلة للرئيس هادي ..شاهد ماورد فيها؟؟

مدينة عدن




أكد وزير الشباب والرياضة نايف البكري على ضرورة إصلاح المنظومة الأمنية بعدن ، واتخاذ إجراءات تكفل توحيد الأجهزة الأمنية.


وأشار البكري إلى إن الفشل الأمني الحاصل في عدن بسبب تعدد الأجهزة الأمنية وتضارب مهامها لم يعد مقبولا استمراره.. داعيًا الرئيس هادي إلى اتخاذ إجراءات تكفل بتوحيد الأجهزة الأمنية .

وقال البكري ان مايحدث في عدن من أعمال قتل وإرهاب للناس تجاوزت كل الخطوط الحمراء محذرا من استمرار أعمال القتل هذه.


واضاف :" دعونا منذ اول يوم لتحرير عدن لتأسيس جهاز امني واحد واخضاعه لقيادة واحدة وتفعيل أقسام الشرط وبعد 3 سنوات من الحرب نؤكد للجميع ان هذه الدعوة يجب ان تفعل وندعو الرئيس هادي ورئاسة الوزراء ووزير الداخلية إلى البدء باتخاذ إجراءات توحيد الأجهزة الأمنية.



وأوضح أن حقيقة ما تشهده عدن من انفلات أمني تسبب بتزايد نسبة الجريمة في المدينة، ما نتج عنه حالة من الرعب والقلق للسكينة العامة.. مشيرًا إلى حدوث (5) جرائم قتل جنت أرواح (8) ضحايا خلال أقل من شهر. (29) إمام وخطيب مسجد لقوا حتفهم في سلسلة من التصفيات الممنهجة خلال (6) أشهر. وأكثر من (362) ضحية خلال عامين جراء اغتيالات وتفجيرات إرهابية أخرى طالت كوادر ونخب من مؤسسات الدولة والجيش والمجتمع في ذات المدينة.

وتساءل البكري: إلى متى سيستمر هذا الوضع الكارثي ؟!

ووجه البكري رسالة عاجلة لسكان مدينة عد ، قائلا: "أفيقوا يا أهل عدن! إن الأمر قد بلغ مبلغه ويستدعي صحوة مجتمعية وتحركات جادة وشجاعة كافية لدى جميع الأطراف لتحمل مسؤوليتها والقيام بدورها بتوحيد الأجهزة الأمنية للقيام بكامل واجباتها، مالم فإن التصفيات ستطال كل شيء، والحاصل اليوم يؤسس لحقبة سوداء، وينبئ بفترة دموية أشد مما نعيشه ولا يحمد عقباها. والله من وراء القصد.
 



إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص