بيان تجمع الإصلاح والمؤتمر الشعبي فيما حصل للعذري


أولا بيان التجمع اليمني للإصلاح إننا في التجمع اليمني للإصلاح لم يصدر عنا بيان او تصريح او تعميم للاعتداء ب( الضرب او اللطم او الرفس او القحص ) على كل من يتطاول على الحزب أو أعضاء الحزب وأن أي إعتداء أو ملطام او ضرب من أي فرد من أفراد التجمع اليمني للإصلاح لأي عضو من أعضاء المؤتمر الشعبي العام أو أي عضو من أي حزب أو مُكون سياسي فإنما هي تصرفات وضرورات شخصية بحتة تقدر بضررها ويتحمل أصحابها تبعاتها والإصلاح ( مش فاضي ) للتحريض أو للمفارعة أو الدفاع عن مثل هكذا أحداث فأمام الإصلاح خطر انقلابي إمامي سلالي عنصري يتصدى له مع شرفاء المؤتمر بقيادة الرئيس هادي ......... ....... والله من وراء القصد

 

ثانيا بيان المؤتمر الشعبي العام إننا في المؤتمر الشعبي العام بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي لم يصدر عنا أي بيان أو تصريح أو تعميم نندد فيه ب ( ضرب أو لطم أو رفس أو قحص) أحد كوادرنا تطاول على أعضاء حزب التجمع اليمني للإصلاح وأن أي إعتداء أو مناوشة أو لبج أو ضرب لأي فرد من أفرادنا من قبل أي عضو من أعضاء التجمع اليمني للإصلاح أو أي حزب أو مكون سياسي فإن المضروب أو الملطوم أو الملبوج يتحمل شخصيا تبعات ذلك طالما وهو غير منضبط أخلاقيا وسلوكيا مع من يخالفونه في الرأي ، والمؤتمر إذ يؤكد أنه ( مش فاضي) لمثل هكذا مشاكل فردية ولا للتحريض على الإنتقام أو كل يوم ( مفارعة) على تصرفات سيئه لبعض أفراده فأمامنا في المؤتمر مع الإصلاح خطر انقلابي إمامي عنصري طائفي يتربص بالجميع وجب علينا جميعا الوقوف ضده ورده عن بغيه وتمرده تحت مظلة الشرعية التي يقودها الرئيس هادي. والله من وراء القصد

#بيان_تخيُلي .... عبدالخالق عطشان
 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص