رغم ماتعيشه حلب من عدوان..مازال هناك مكان "للحب"(شاهدالصور)

قصص حب في حلب

وثق أبناء مدينة حلب السورية والمهجرون قسرا من أرضهم لحظات الوداع بالصور وكتابة العبارات التي تعبر عن حلم عودتهم على أنقاض مدنيتهم المدمرة في آخر لحظاتهم قبل التهجير .

وتداول ناشطون على مواقع التواصل صور وفيديوهات توثق اللحظات الاخيرة للمهجرين والتي اختلطت ما بين دموع الحزن على فراق مدنيتهم ودموع الشكر لله بالنجاة من مجازر النظام السوري المدعوم من روسيا وإيران.

وبين صور القهر والم الفراق ظهرت صور للحب لتثبت انه حتى في يوم الوداع لسكان حلب وفِي اشد الظروف قساوة هناك لحظات " للحب " .

المصدر:المشهد اليمني

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص