الرئيس "بشار_الأسد" يفاجئ العالم ويثير سخريته ويعلن شرط وحيد لقبول التحالف مع "ترامب"

بشار الاسد

قال رئيس النظام السوري بشار الأسد إن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، يمكن أن يصبح حليفا طبيعيا لدمشق “إذا كان صادقا بشأن محاربة الإرهاب”.

 

وفي مقابلة مع قناتي “روسيا 24″ و”إن تي في” الروسيتين، أوضح الأسد أن الإدارة الأميركية الحالية “تحاول أن تخلق أكبر قدر من المشاكل لكي تكون هذه المشاكل عقبة في التقارب بين روسيا والولايات المتحدة” بقدوم  ترامب.

 

وقال في المقابلة التي نقلتها وكالة الأنباء السورية (سانا)، الأربعاء: “هذه الإدارة راحلة الآن وربما يكونون قلقين من أن يحدث تقارب حقيقي بين الولايات المتحدة وروسيا مع الإدارة المقبلة، إدارة ترامب”.

 

وتابع الرئيس السوري: “نحن نعلم أن هناك لوبيات كبيرة وقوية جدا في الولايات المتحدة وقفت ضد ترامب، وهي ستضغط بكل قوتها عندما يستلم مهامه من أجل أن تدفعه باتجاه التراجع عما قاله في هذا المجال (التقارب مع روسيا) وفي مجالات أخرى، لذلك إذا تمكن ترامب من مواجهة كل هذه العقبات والعمل فعلا ضد الإرهاب فأعتقد أنه سيكون حليفنا الطبيعي”.

 

وأضاف الأسد أنه تشجع بإعلان ترامب خلال حملته الانتخابية بشأن قتال المتطرفين، وعدم التدخل في الشؤون  الداخلية للدول الأخرى، لكنه أضاف أنه “من غير الواضح ما إذا كان ترامب سينفذ تلك التعهدات بعد توليه السلطة”.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص