الناشطة السعودية "منال_الشريف" تتضامن مع ملاك الشهري بصورة لها على شاطئ البحر (شاهد)

الناشطة السعودية منال الشريف

ثارت الناشطة السعودية البارزة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان، منال الشريف، جدلاً جديداً حول قضية الشابة ملاك الشهري التي اعتقلتها الشرطة السعودية قبل أيام بسبب خروجها لمكان عام من دون حجاب، عندما نشرت صورة لها على شاطئ البحر.

وظهرت الشريف في الصورة المثيرة للجدل، من دون حجاب جالسة عند شاطئ بحر، وبزي مغاير للعباءة السعودية السوداء الشائع لبسها بين نساء المملكة المحافظة التي تطبق الشريعة الإسلامية، فيما يبدو أنه تضامن مع ملاك الشهري.

وكتب الشريف معلقة على صورتها “صورتي على شاطئ نجمة في رأس تنورة (شرق المملكة مطل على الخليج العربي)، حيث لا هيئة ترفع شكوى ضد النساء غير المحجبات. شكراً للسعودية التي علمتنا النفاق #الحرية_لملاك_الشهري”.

وأثارت الصورة مجدداً النقاش حول قضية الشهري التي ما لبث أن هدأ الجدل الواسع حولها بعد أن انقسم السعوديون بشأنها إلى فريقين، دافع الأول عن تصرفها بالخروج من دون حجاب معتبرا أنه تصرف شخصي، فيما امتدح الفريق الثاني جهود الشرطة في ملاحقتها والقبض عليها.

وألقت شرطة الرياض، يوم الاثنين الماضي، القبض على االشهري التي تحدّت هيئة الأمر بالمعروف، قبل بضعة أسابيع وخرجت إلى شارع التحلية دون عباءة بعد أن كتبت تغريدة أعلنت فيها أنها ستخرج إلى الشارع دون عباءة برفقة صديق وستدخن أيضا سيجارة.

وتلتزم نساء المملكة بلبس زي محتشم يتجاوز الحجاب إلى النقاب عند كثير منهن، فيما تقول بعض الناشطات إنه لا يستند لقانون رسمي يفرض زياً معيناً، ويرى أنصار التيار المحافظ إن للمملكة خصوصيتها الاجتماعية والدينية والسياسية؛ لأنها مهبط الوحي وأرض الحرمين وقبلة المسلمين، وأن على من يعيش فيها أن يتوافق مع خصوصياتها.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص