الحل

يكمن الحل في أن:
١-يقتنع صالح أنه ليس وصياً على الشعب.

٢-يقتنع الحوثي أنه ليس وصياً على النبي.

٣-يقتنع الإسلاميون أنهم ليسوا أوصياء على الدين.

٤-يقتنع اللبراليون أنهم ليسوا أوصياء على الديمقراطية.

٤-يقتنع الحراكيون أنهم ليسوا أوصياء على الجنوب.

٥-يقتنع الكتاب أنهم ليسوا أوصياء على القرّاء.

الحل يكمن في أن ننفذ الوصايا دون أن نكون أوصياء. 

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص