متى سقطت حلب

إنما سقطت حلب يوم سقطت بغداد فعلام البكاء اليوم؟.
سقطت يوم سقطت صنعاء فلماذا الضجيج الآن؟.
سقطت يوم اعتقل الرئيس محمد مرسي وقام الانقلاب!!
 أليس كتائب السيسي تقاتل الثوار على أبواب حلب؟!!
سقطت حلب يوم قيل للحوثيين ادخلوا صنعاء بسلام آمنين.
سقطت حلب يوم بعثوا حفتر من تقاعده ليكون البديل المثالي للقذافي في ليبيا .
سقطت حلب وحق لها أن تسقط فمن كان يظن أن لن تسقط اليوم فهو لايجيد قراءة الواقع على  الأرض ولا حجم الحشود الكبرى التي اجتمعت وترتبت.
سقطت حلب وستسقط باقي الدويلات.
إيران لاتمزح ياسادة فتلك ثمار الرؤية والتخطيط منذ المدى البعيد ومن كان الأمر لا يعنيه فليخلد إلى النوم.
إيران ألقت بجيشها وقواتها في أعماق حلب والموصل والفلوجة وباقي المدن أمام مجاميع ممزقة من الثوار فهل ألقت دول أخرى بجيشها أمام جيش إيران ؟.
 لم يفعل ذلك أحد!!!.
وما أمسى بجارك أصبح بدارك.
*الخضر بن حليس*